الصحة

أنواع النزيف و أسبابه و كيفيه التعامل معه

يعد النزيف من اخطر المشاكل التي قد يتعرض لها الفرد حيث انه قد يودى بحياته في حاله فقد كميه كبيره من الدم لذا لابد من معرفه  أنواعه و أسبابه و التعامل معه بشكل سريع

أنواع النزيف :

يتم تصنيف النزيف على حسب محورين:المصدر أو الموقع

أولا بالنسبة للمصدر: إما أن يكون شرياني أو وريدي أو من شعيرات دمويه

ثانيا بالنسبة للموقع :إما أن يكون داخلي أو خارجي

بالنسبة للمصدر:

1.نزف شرياني :

يعد اخطر أنواع النزيف لان فيه يتدفق الدم من القلب مباشره فيكون ضغط الدم المتدفق منه عاليا و كميه الدم المفقودة كبيره لذا يجب التعامل معه بشكل سريع و التوجه اللي طبيب فورا و في أثناء ذلك يتم الضغط على الجرح لوقف النزيف و رفع الجزء المصاب بحيث يكون اعلي من مستوي الجسم لحين الوصول للطبيب

2.نزف وريدي:

يعتبر النزيف الوريدي اقل خطرا من الشرياني حيث أن ضغط الدم فيه يكون اقل و أيضا كميه الدم المتدفق منه اقل من المتدفق في حاله النزف الشرياني , كما أن الجسم يتعامل معه بشكل تلقائي فيتوقف في خلال 6-8 دقائق مع الضغط عليه في هذه الفترة ثم تغطيته بضمادة بعد توقف النزف لتجنب تلوث الجرح

3.نزف من الشعيرات الدموية:

هذا النوع لا يمثل خطورة حيث انه يكون على هيئه ترشيح دموي و يتوقف النزف تلقائيا في خلال 2-3 دقائق

بالنسبة للموقع:

1.نزيف داخلي :

هو نزف غير مرئي حيث انه يصيب الأعضاء الداخلية و قد يتجلط فيه الدم حول الأعضاء و تكمن خطورته في انه تحت سطح الجلد اى لا يمكن ملاحظته كما أن أعراضه تتشابه مع أعراض أمراض أخرى وبهذا قد ينزف المصاب حتى الموت لذا فهو اخطر نزيف قد يتعرض له الفرد

أسبابه: – التعرض لصدمه أو حادثه تؤثر على الأعضاء الداخلية كالدماغ أو الرئة

– تناول بعض الادويه كالهيبارين أو الورفارين

– وجود قرح داخليه كقرح المعدة

– كسور العظام

أعراضه: -هبوط ضغط الدم

-دوار و إغماء

-شحوب الجلد ( بهتان الجلد)

-قد يظهر على هيئه كدمات

-و في بعض الأحيان إسهال

كيفيه التعامل معه: يجب التوجه فورا إلى الطبيب بمجرد الشك في حدوث نزيف داخلي خاصة في حاله ظهور أيا من أعراضه بعد التعرض لضربه أو حادثه , مع مراعاة الحذر الشديد أثناء نقل المريض إلى مكان الفحص لتجنب حدوث مضاعفات

2.نزيف خارجي :

هو نزيف يحرج فيه الدم من سطح الجلد بحيث يمكن ملاحظته مثل حالات الجروح و تحدد خطورته على حسب المنطقة المصابة

-النزيف الخارجي أكثر شيوعا من الداخلي و اقل خطورة منه حيث يسهل ملاحظته و لكن هذا لا يعنى أن يهمل ف التعامل معه فقد يحدث مضاعفات خطيرة في حاله الإهمال قد تضل إلى الموت نتيجة فقد كميه كبيره من الدم كما في حاله الجروح العميق أو قد ينتقل عدوى إلى مكان الجرح

الصور الشائعة للنزيف الخارجي:

     1.الجروح :

يحدث نتيجة حادث ما و فيه يجب تحديد نوع الجرح أولا و التعامل معه كالأتي:

-الجرح العميق : يتم الضغط على الجرح بقطعه نظيفة من القماش و يفضل أن تكون معقمه والحرص على رفع المنطقة المصابة بحيث تكون أعلى من مستوى الجسم لتقليل حجم الدم المفقود مع التوجه فورا للطبيب

-الجرح السطحي: يمكن التعامل معه ف المنزل دون اللجوء لطبيب كلاتى

  • تنظيف الجرح تحت تيار ضعيف من الماء الساري أو بمحلول ملح
  • الضغط على الجرح لمده 10 دقائق على الأقل
  • بعد التأكد من توقف النزيف يتم وضع مرهم مضاد حيوي لتجنب العدوى
  • وضع ضمادة على الجرح للحفاظ عليه من التلوث

 2.نزيف الأنف (الرعاف) :

يحدث نتيجة عده أسباب كالتعرض لضربه على الأنف أو الرأس ا وفى بعض حالات الضغط المرتفع أو ضعف الشعيرات الدموية و أيضا التهاب الجيوب الانف

كيفيه التعامل معه:

  • الضغط على الأنف لمده 5 دقائق على الأقل و لكن بعض الحالات تحتاج إلى 20 دقيقه
  • اماله الرأس إلى الأمام لتجنب بلع الدم
  • من الممكن استخدام بعض قطع الثلج على الأنف فهي فعاله جدا في وقف النزيف و لكن هذه الطريقة غير مستحبه
  • في حاله عدم توقف النزيف من الممكن استخدام بعض الادويه القابضة للاوعيه الدموية و لكن لابد من العرض على طبيب لنرى إذا كانت الحالة تحتاج تدخل جراحي كالمنظار و غيره

3.نزيف الأذن:

من اخطر أنواع النزيف حيث انه ينم عن كسر في الجمجمة و فيع يتم التوجه في الحال للطبيب

4.النزيف الرحمي:

  • يحدث النزيف الرحمي نتيجة هبوط مستوى الهرمونات أو وقف تأثيرها
  • وجود أورام
  • وسائل منع الحمل المختلفة كالحبوب أو اللولب
  • التعرض للعنف

كيفيه التعامل معه: من المفترض اللجوء للطبيب لمعرفه سبب النزيف حيث انه يتم إعطاء هرمونات في حاله نقص مستوى الهرمونات أو تغيير وسيله منع الحمل إن كانت الوسيلة القديمة هي سبب النزيف أو اننا قد نلجأ للتدخل الجراحي في بعض الحالات

اقرأ ايضا :- معلومات هامه عن الانيميا أسبابها واعراضها وعلاجها

السابق
المضاد الحيوي كارثة الطب ومخاطرة الكبيرة علي الانسان
التالي
دواء باى الكوفان Bi-Alcofan مسكن للالآم ومضاد للالتهابات

اترك تعليقاً